للتضامن وتجاوز الخلافات السياسية وتغليب الشأن الوطني

 دعا البطريرك الماروني الكردينال مار بشارة بطرس الراعي الى “التضامن وتجاوز الخلافات السياسية وتغليب الشأن الوطني على الشأن السياسي، لنتمكن من الخروج من الظلمة التي نعيشها”.

كلام البطريرك الراعي جاء خلال استقباله في الديمان حاكم جمعية أندية الليونز الدولية المنطقة 351 نبيل نصور على رأس وفد ليونزي ضم الحكام السابقين وامين السر وامين مال مجلس المنطقة، في حضور رئيس واعضاء ومجلس امناء “رابطة قنوبين للرسالة والتراث”، مديرة عام التعاونيات غلوريا أبي زيد، المحامي جوزف فرح والمدير العام للرابطة جورج عرب.

والقى رئيس الرابطة نوفل الشدراوي كلمة حيا فيها البطريرك الراعي “لعنايته ومتابعته الحثيثة لأعمال رابطة قنوبين وبرامجها المتعلقة بخدمة تراث الوادي المقدس، وادارة حديقة البطاركة بأبعادها الثقافية والانمائية والاجتماعية”. وشكر نادي الليونز على “مبادرته تقديم سيارة نقل لخدمات مرافق حديقة البطاركة”. وأكد “الرغبة في تعزيز التعاون والتنسيق مع مختلف المؤسسات لتوفير المزيد من الخدمات”.

بدوره أكد نصور باسم الليونز “أهمية تنسيق الجهود لتأمين أفضل خدمات انسانية وتنموية لمجتمعنا، بخاصة في المناطق الريفية النائية”، منوها ب”مواقف البطريرك الوطنية الحكيمة”، وسلمه هدية تذكارية لارزة يتوسطها شعار الليونز.

الراعي
واثنى الراعي على “روح التعاون التي أثمرت هذه المبادرة لخدمة شريحة مهمة من مجتمعنا”. ودعا الى “تعميق التنسيق، وتوحيد الجهود، كما لحظت خطة الاغاثة البطريركية، وتوظيف الامكانيات والقدرات ترجمة لدعوة الكنيسة وتعليمها”. وقدر “تعاون أندية الليونز ورابطة قنوبين وسواها من المؤسسات الملتزمة روح الخدمة التطوعية”، وقال: “ما تقومون به مجازفة في هذا الظرف، لكن محبتكم جعلتكم تتجاوزون مشكلة الكورونا، وبالاضافة الى تقديري لهذه الزيارة اشكركم لتقديمكم سيارة النقل لخدمات الحديقة، دعاؤنا الى الله كي يبارك اعمالكم للمبادرات التي تقومون بها من خلال شعاركم “نخدم “.

واضاف: “مجتمعنا في هذا الظرف الذي نعيشه بامس الحاجة لامثالكم خصوصا في حالة الفقر والضائقة التي يعيشها مجتمعنا لذا علينا التضامن جميعا لخدمة شعبنا في هذا الظرف الدقيق، وعلينا تجاوز خلافاتنا السياسية ووضعها جانبا لنساعد في مواجهة مشاكل شعبنا، اريد دعوة اللبنانيين ليتكاتفوا، فاليوم ليس للسياسة بل للشأن الوطني، ولا يمكن ترك الناس جائعين ليس لديهم عمل، اقول ذلك لانني اقدر عملكم الكبير الذي تقومون به، وكل فرد منكم يمكنه ان يكون شمعة تنير الظلمة التي نعيشها اليوم”.

وتابع: “علينا جميعا ان نتكاتف للخروج من الظلمة التي يعيشها الشعب اللبناني، وبذلك نساعد الشباب الموجود في الشوارع والساحات مطالبين بحقوقهم، ونحن نساندهم ونؤكد عليهم ضرورة الانتباه من محاولة ان يندس بينهم مخربون لنكون دائما الى جانبهم”.

وختم: “ليس لدي احاطة بكل الاعمال التي تقومون بها، ولكنني ادرك قيمة الاعمال التي تقومون بها، فلكم كل الشكر والرب يكافئكم ويضع الخير بين ايديكم لتتمكنوا من مساعدة الناس”.

اتحاد بلديات قضاء بشري
واستقبل الراعي ايضا رئيس واعضاء اتحاد بلديات قضاء بشري وعرض معهم اوضاع المنطقة في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها لبنان، واثنى على “المبادرات الانسانية التي تقوم بها البلديات بالتعاون والتنسيق مع مجالس الرعايا”.

وقال رئيس الاتحاد ايلي مخلوف بعد اللقاء: “كما في كل عام اتينا ورؤساء البلديات للترحيب بصاحب الغبطة في منطقته وقضائه الذي يفتخر بوجود المقر البطريركي الصيفي في ربوعه، وطلبنا بركته بعد ان وضعناه في الظروف الصعبة التي تمر بها البلديات خصوصا في ظل الارتفاع الكبير للدولار والذي بات يشكل لنا معاناة خصوصا وان الدولة متأخرة في دفع مستحقاتنا منذ 2018 ولم يعد بامكاننا القيام بواجباتنا ووضعنا غبطته ايضا في جو المشاريع والانشطة والتحضيرات التي نقوم بها من اجل تطوير ودعم السياحتين الدينية والبيئية في القضاء”.

زوار
كما التقى الراعي الوزير السابق سليم الصايغ ، ثم وفدا من رابطة سيدة ايليج، ووفدا من رهبان دير مار شربل – بقاعكفرا برئاسة الاب ريمون عيسى .

 

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى