لن تعلن مراسم الدفن!

اكدت مصادر ديبلوماسية متقاطعة أن المبادرة الفرنسية انتهت بالكامل، و أن المستشار الرئاسي باتريك دوريل، حين زار بيروت، كرر نفس الطلب بنفس الأسلوب مع من التقاهم من سياسيين لبنانيين ولم يعرض أي جديد، و أن الإستجابة اللفظية للقوى السياسية كانت ممتازة كما من اول يوم، اي تمسك الجميع بنجاح المبادرة لكن من دون أي عمل أو تنازل أو تضحية. لذا ابلغ خلية الأزمة في الأليزيه ان العوائق لا تذلل لأسباب اغلبها اقليمي و دولي، و أن اللبنانيين انفسهم بمختلف احزابهم وضعوا ورقة لبنان على طاولة المفاوضات الأميركية- الإيرانية ما بعد استلام بايدن و ما بعد البدء بالنقاش النووي. غير أن الأكيد ان الفرنسي لن يعلن وفاة مبادرته على الإطلاق على امل اعادة احيائها و لو بعد حين يتراوح بين ثلاثة اشهر الى ستة.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى