محافظ البقاع الجديد القاضي كمال ابو جودة: “لم اشعر يوماً أنني غريب في البقاع”

زحلة ـ جرى اليوم في قاعة المحاضرات في محافظة البقاع حفل تسلم وتسليم بين محافظ البقاع القاضي انطوان سليمان والمحافظ الجديد القاضي كمال ابو جودة بحضور قائد منطقة البقاع في قوى الامن الداخلي العقيد ربيع مجاعص، مدير فرع مخابرات زحلة العقيد جوزف غضبان، المدير الاقليمي لمديرية امن الدولة في البقاع العقيد بشارة حداد، رئيس اتحاد بلديات البقاع الاوسط محمد البسط، رئيس اتحاد بلديات شرق زحلة رفيق الدبس، رئيس بلدية زحلة المعلقة وتعنايل المهندس اسعد زغيب، قائمقامي راشيا نبيل المصري، والبقاع الغربي وسام نسبين، رؤوساء بلديات ومخاتير، رؤوساء دوائر، وموظفي سرايا زحلة واعلاميين.

الديراني

بداية كلمة افتتاح القاها امين سر محافظة البقاع قيصر الديراني ودع فيها محافظ البقاع القاضي انطوان سليمان الذي قال: “نودع اليوم محافظا ونستقبل محافظا، وليس من قبيل الصدف ان يحلق قاضيا من الجسم القضائي الى الجسم الاداري حيث ارفدها مدة ١٦ عاما، فكان المحافظ سليمان ذات المدة الاطول في خدمة هذه المحافظة، وكان من ابرز صفاته حله للمشاكل الكبيرة بابتسامة، فتمر الامور بسلاسة فدخل قلوب الموظفين. اما وقد نقلت الى رئاسة الحكومة فنتنمى لك رحلة مثمرة ملؤها العطاء والصحة والطمأنينة.

سليمان

المحافظ انطوان سليمان اليوم سنسلمكم مفتاح البقاع، واتوجه بالتهاني القلبية لاهالي البقاع، وتمنياتي المسبقة بمسيرة ناجحة وانا مؤكد من نجاحكم، اليوم تكتب صفحة جديدة في كتاب المؤسسات التي تعتمد اساسا على استمرارية ورؤى مستقبلية واعية لما فيه تقدم وتطور الوطن على امتداد مرافقه. وعرض سليمان عددا من الانجازات الى جانب خدمة المواطنين طيلة ١٦ عاما، ومنها استحداث قاعة للمحاضرات شاكرا الايادي الخيرة التي ساهمت في انجازها، كما اشار سليمان الى ادخال عملية المكننة الى جميع اقسام السرايا، وكانت من اولى المحافظات التي اعتمدت نظام المكننة، كما اشار الى اعادة عملية تجهيز المكاتب وتحسين الظروف فيها، والى استعمال باحة السرايا لنشاطات ثقافية بالتعاون مع المجلس الثقافي في زحلة والجمعيات الثقافية، والتي كانت سابقة في تاريخ الادارة ان تفتح ادارة عامة لمدة ثلاثة ايام لاستضافتها معرضا، لقد كان هدفنا مشاركة المواطن والمجتمع المدني.

في العام ٢٠١١ احتفلنا بيوبيل ال ١٥٠ عاما. ووضعنا لوحة بأسماء المحافظين الذين توالوا على هذه المحافظة، كما وشكر سليمان الموظفين الذبن تعاونوا معع منهم ممن احيلوا على التقاعد ومنهم من الذين ما زالوا في الخدمة الفعلية. وتابع :” اود الاشارة الى نقطة مضيئة في تاريخ الادارة اللبنانية، انه خلال ١٦ عاما لم توجه اي مساءلة لاي موظف من التفتيش المركزي او من الهيئة العليا للتأديب او ديوان المحاسبة، وانا اهنئهم على هذا الانجاز”. كما نوه سليمان بالتعاون الوثيق ما بين الاجهزة الامنية والتي ساهمت في تعزيز الاستقرار في احلك الظروف التي مر بها البقاع والتي ارخت ارتياحا لدى الواطنين فيه. وختم سليمان متوجها الى ابو جودة قائلا انا اسلمكم اليوم الامانة وانتم اهلا لها، واتمنى لك التوفيق، فالبقاع هو بوابة لبنان وليس كما يسمى بلبنان الاطراف.

أبوجودة

المحافظ كمال أبوجودة اشكر حضوركم وبهذه المناسبة اود اعلامكم بأنني لست غريبا عن البقاع، كما انني لم اشعر يوميا في البقاع سوى انني بين اهلي، فانا عينت في العام ٢٠٠٢ قاضيا منفردا حتى العام ٢٠٠٤، وفي المرة الثانية عينت في البقاع في العام ٢٠٠٩ كقاضي تحقيق حتى عام ٢٠١٠، فانا اشعر دوما انني بين اهلي، والان في العام ٢٠١٧ عدت الى البقاع بمنصب المحافظ. اتمنى ان اكون عند حسن ظن الجميع وعلى قدر المسؤولية التي اؤتمنت عليها. اتامل ان نتعاون سويا لكي نستطيع تحقيق ما يتمناه اهلنا في البقاع.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى