مطار هيثرو يشهد لبراعة القبطان جورج ديب ومساعده!

تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الاعلام فيديو يظهر طائرة تابعة لطيران الشرق الأوسط “الميدل ايست”، وهي تتحدى الرياح الشديدة، ويتمكن قبطانها ومساعده من الهبوط بها بسلام في أحد المطارات البريطانية.

وفي التفاصيل، وصلت الطائرة وهي من نوع “أير باص 330” المتجهة في الرحلة ME201 من بيروت إلى العاصمة البريطانية إلى مطار هيثرو في حالة جوية صعبة، اذ كانت تسيطر على لندن عاصفة بلغت خلالها سرعة الرياح 80 كيلومترا في الساعة مع رياح جانبية أو ما يطلق عليه تسمية Cross Wind، لكن قبطانها جورج ديب من الحدث ومعه القبطان المساعد كارل سيتفان تمكنا من السيطرة عليها، والهبوط بها بحرفية عالية، على منتصف المدرج، وبسلام رغم الطقس العاصف والأحوال الجوية السيئة.

وقد نشر موقع “BIG JET TV” الفيديو الذي يوثق لحظة هبوط طائرة “الميدل إيست” في مطار “هيثرو”، بطريقة أثارت إعجاب مصور الفيديو الذي صرخ “هبوط عظيم، مهارة، مهارة”.

يُشار إلى أن معظم الرحلات كانت قد ألغيت في لندن باستثناء رحلات “الميدل إيست” و”طيران الإمارات” وطيران “دلتا و”الفيرجن اتلانتيك”.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى