مطورو تطبيق كلوب هاوس يخططون لتعزيز الأمان بعد مخاوف حول الخصوصية

يخطط مطورو تطبيق كلوب هاوس Clubhouse لغرف الدردشة الصوتية الذي حقق نموا وانتشارا كبيرا مؤخرا لتعزيز أمان التطبيق وتزويد طبقة تشفير إضافية، وذلك لمنع المتسللون بما في ذلك المدعمين من الحكومات من الوصول إلى أصوات الدردشة، بعد أن قال باحثون في جامعة ستانفورد أنهم وجدوا ثغرات في التطبيق يمكنها أن تعرض بيانات المستخدمين للخطر.

وكان مرصد الإنترنت في جامعة ستانفورد SIO قد قال في تقرير جديد أن شركة Agora ومقرها شنغهاي الصينية هي التي توفر البنية التحتية لتطبيق كلوب هاوس Clubhouse،كما وجدت أن معرفات المستخدمين الفريدة ومعرفات غرف الدردشة في Clubhouse ترسل وتحفظ كنص عادي غير مشفر، وهو ما قد يمنح Agora الوصول إلى أصوات الدردشة، بالإضافة إلى إمكانية التجسس على مستخدمي التطبيق، وذلك من خلال مطابقة المعرفات – الأرقام الفريدة لكل مستخدم – في غرف الدردشة المشتركة لمعرفة من يتحدثون مع بعضهم البعض، وهو ما يقول SIO أنه أمرا مقلقا بالنسبة للمستخدمين الصينيين. 

كما قال الباحثون في مرصد الإنترنت في جامعة ستانفورد SIO أنهم عثروا على بيانات وصفية Metadata من غرفة في تطبيق كلوب هاوس تشير إلى وجود خوادم مستضافة في الصين، ووجدوا أن التطبيق يرسل الصوت إلى خوادم تديرها شركات صينية موزعة في جميع أنحاء العالم، ونظرا لكون شركة Agora صينية فإن القانون يجبرها على تسليم البيانات إلى الحكومة الصينية إذا قالت السلطات أن هناك رسائل تمثل تهديدا للأمن القومي. 

يوفر كلوب هاوس clubhouse للمستخدم غرفا صوتية للدردشة حول موضوع ما
يوفر clubhouse للمستخدم غرفا صوتية للدردشة حول موضوع ما

وقالت Agora ردا على تفرير SIO أنها لا تخزن صوت المستخدم أو البيانات الوصفية إلا لمراقبة الجودة وفوترة عملائها، وأنها طالما تخزن الصوت على خوادمها في الولايات المتحدة، فلن تتمكن الحكومة الصينية من الوصول إلى البيانات. 

ورفض متحدث باسم شركة Agora التعليق لموقع The Verge عن علاقة الشركة مع تطبيق كلوب هاوس Clubhouse، لكنه قال أن تعامل الشركة مع بيانات المستخدم واضحا جدا، مؤكدا أن الشركة حق الوصول إلى بيانات المستخدم النهائي المحددة للهوية الشخصية أو مشاركتها أو تخزينها، مضيفا أن مرور الصوت أو الفيديو من وإلى المستخدمين غير المقيمين في الصين  – بما في ذلك المستخدمين الأمريكيين – لا يتم توجيهها أبدا عبر الصين. 

وقالت الشركة المطورة لتطبيق كلوب هاوس ردا على تقرير SIO أنها عندما أطلقت التطبيق قررت عدم توفيره في الصين نظرا لسجلها السيء في الخصوصية، ومع ذلك فإن بعض المستخدمين في الصين وجدوا حلا لتنزيل التطبيق، وهو ما أظهر نقل المحادثات عبر خوادم في الصين، وذلك قبل أن تحظر السلطات الصينية التطبيق كليا.

ويتوفر تطبيق كلوب هاوس Clubhouse الآن لمستخدمي هواتف آيفون فقط بنظام الدعوات، وهو التطبيق الذي انطلق في مارس من العام الماضي 2020 والذي يوفر إنشاء غرفا صوتية للتواصل، والذي حقق نموا كبيرا مؤخرا بعد اهتمام وانضمام العديد من رواد الأعمال والمشاهير إليه، بما في ذلك إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تسلا ورائد الأعمال الشهير الأكثر تأثيرا على الشبكات الاجتماعية، وكانت الشركة المطورة له قد حصلت على تمويل مؤخرا رفع قيمتها إلى حوالي 1 مليار دولار أمريكي. 

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى