من عكّار.. نموذج جديد للتنفس الاصطناعي

استقبل وزير الصناعة، عماد حب الله، قبل ظهر اليوم وفداً من الخبراء من منطقة عكار يقوم بتصنيع جهاز تحكّم بالتنفّس الاصطناعي ضمّ الدكتور أيمن عبدالله والمهندسين وسام عبدالله وعبدالله عبدالله وهيثم الراسي، في حضور الاختصاصي في علم التنفّس في الجامعة الأميركية في بيروت الدكتور محمد الخطيب ومستشار الوزير الدكتور محمد صفا.

وبعدما قدّم الوفد شرحاً تفصيلياً عن آلية عمل النموذج الذي يصنّعه، طلب الخطيب اجراء بعض الاضافات والتعديلات والاعمال التطويرية على الجهاز لكي يتناسب ويتلاءم مع حاجة الفرق الطبّية والاستشفائية في المستشفيات لانعاش المرضى في غرف العناية المركّزة. 

ونوّه حب الله بالجهود المبذولة، مهنّئاً المبادرين على اندفاعهم وحماسهم للخير العام وخدمة المجتمع، مؤكّداً أن هذه النماذج بعد تبنّي أصحابها الملاحظات التحسينية والتطويرية المطلوبة، لا بدّ أن تثمر وتصبح منتجات صالحة للاستخدام في المستشفيات وتؤمّن البدائل عن أي نواقص قد تطرأ على هذا الصعيد، وذلك في ظلّ المتابعة العملانية والمواكبة المتواصلة من قبل وزارة الصناعة بالتعاون مع الأطباء المتخصّصين الذين يقدّمون المشورة والخبرة اللازمة.

 

 

 

 

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى