نداء خاص…لمديرية التوجيه في قيادة الجيش: لإعتماد الخطة اﻹستراتيجية التي طرحها سامي الجميل!

ها هي عرسال تعج بالتكفيريين، أكثر من 20 شاب من قوى الأمن والجيش أسرى بأيدي هؤلاء بغطاء من علي الحجيري وشيخه مصطفى الحجيري، حيث وردت أخبار في الساعات القليلة الماضيه ان الأخير قام بتسليم الأسرى من قوى الأمن الداخلي الذين كانوا ’’ ضيوفاً ‘‘بعهدته بحسب قوله في الأمس الى جبهة النصرة والذين بدورهم اقتادوهم الى خارج عرسال…

هذا الفيديو ليس للإستهزاء، انما للتوضيح للذين كانوا يستخفون بإرهاب التكفيريين من جهة و للذين يوالونهم من تحت الطاولة كأمثال (كبارة، علي الحجيري، مصطفى الحجيري، حالد الضاهر، المرعبي) والذين يحرضون على الجيش في العلن…

كما قلنا … هذا الفيديو ليس للإستهزاء انما لننشر  لكم الى ما توصلت اليه قوى 14 آدار من خطة لـ ’’الإستراتيجية الدفاعية‘‘ التي بدورها بجب ان تحمي لبنان…

بدورنا نقول لكم ان في لبنان يوجد ثلاثي ذهبي وليس خشبي كما وصفه احدكم وهو : الجيش، المقاومة، الشعب وهذه هي استراجيتنا الدفاعية…

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى