نسبة الالتزام بالإقفال كانت مقبولة

أكد رئيس لجنة الصحة النيابية النائب الدكتور عاصم عراجي في تصريح لـ”اللواء” أنه “من الصعوبة إجراء تقييم لعملية الإقفال قبل مرور أكثر من أسبوع على انطلاقة هذا الإقفال”.
ولفت إلى أنه “حتى الآن وانطلاقا من الجولة التي قام بها فإن نسبة الالتزام كانت مقبولة لكن من الضروري أن يواصل المواطنون التزامهم بالإجراءات الوقائية”، معلنا أن “الهدف الأساسي من الإقفال هو الحد من ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا”.

وأكد النائب عراجي أن “على الناس أن تفهم أن مستشفى من دون جهاز طبي وتمريضي لا يمكن أن تفعل شيئا وبالتالي لا بد من المحافظة على هذا الجهاز”.

ورأى أنه “حتى ولو وجد اللقاح فإن لبنان قد لا يحصل عليه قبل الربع الثاني من العام ٢٠٢١ ولا بد من التعايش مع الكمامة ومنع التجمعات لا سيما في الشهرين المقبلين”.

وردا على سؤال أشار إلى أنه “لا يمكن القول منذ الآن أنه سيصار إلى تجديد الإقفال في حال استمر الارتفاع في الإصابات مؤكدا أن الأساس هو الألتزام”.

المصدر

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى