نهاد المشنوق حقدٌ لا ينتهي وتحريض طائفي بأوامر خارجية…

الفيديو أعلاه هو للتذكير بما قاله النائب نواف الموسوي لنهاد المشنوق في احدى الجلسات ’’ نهاد عميل للمخابرات معروف اديش سعرك ‘‘…

أكّد نهاد المشنوق أنّ “تحالف الموتوسيكلات” الذي تذكّر فجأةً أنّه فقير وجائع، بتعليمات مباشرة من قيادته، وبجدول أعمال تدميري محدّد وله أهداف لا علاقة لها بالثورة لا من قريب و لا من بعيد.

وفي سلسة تغريدات له علق المدعو نهاد المشنوق عبر تويتر: “علينا، نحن أهل المدينة، وناسُها، وسكّانُها، ومحبّوها، سنّةً وشيعةً ودروزاً ومسيحيين، أن ندافع عن مدينتنا ضدّ تدمير الأملاك العامة والخاصّة”.

وأشار المشنوق إلى أنّه حين نزل أهالي بيروت إلى ساحة الشهداء ليثوروا، ضربهم هؤلاء الحاقدون وأهانوا الفتيات والأمّهات، وشتموا المقدّسات، مؤكدا أنّ هؤلاء ليسوا ثوّاراً بل مخرّبين وحاقدين.

وشدّد على أنّ الثورة الحقيقية أمّ، وطفلٌ على كتفِ والده، وجدّاتٌ قويّات وأجدادٌ غاضبون، يهتفون من أجل التغيير، مؤكدا أنّ بيروت لها رجالها ولها كلمتها ومن يعِش سيرى ويسمع.

وقال نهاد المشنوق: “لا تأتي الثورة بسواعد من ضربوا الثوّار، ومن أهانوا الشابات والشبّان، ومن شتموا وخرّبوا. هؤلاء يريدون إحراق الثورة وإحراق بيروت. لكنّ بيروت لن تسكت على إحراقها بالحقد والنار والشتائم، أمام خطة أمنية غير قادرة على حماية وسط المدينة، بدليل ما حصل بالأمس”.

وأضاف: “يا أهل بيروت، آن الأوان لندافع عن مدينتنا أمام جحافل الحاقدين على عاصمتنا الحبيبة، الحاقدين على الشهيد رفيق الحريري، وتحالف الحاقدين على السيدة عائشة حقداً عمره 1400 عاما، ولم ينتهِ”.

اللغة التي يتحدث بها نهاد المشنوق تهدف لإثارة فتنة عجزوا عنها في أكثر من زمان ومكان، وهي لغة لا تمثل غير قائلها ولا تمت لأهلنا في بيروت بصلة، وعليه نأمل التعاون للتصدي لأي اشاعات او فبركات ممكن أن يتم ترويجها خلال الساعات القادمة بهدف تأجيج لغة الفتنة، وعدم المساهمة في نشر آراء لأيٍ كان، تغذي النفس الطائفي او المذهبي أو المناطقي.

#المشنوق:

فيديو عمره حوالي شهر ونصف يظهر “فوج موتسيكلات” يوجه التحية لبهاء الحريري على لسان المدعو موسى كرنبي، والجدير بالذكر أن قناة الجديد ذكرت في أحد تقاريرها معلومات بأن بعض الدراجات النارية التي قامت بأعمال شغب في وسط بيروت ليل أمس جاءت من طريق الجديدة يمولها بهاء الحريري عبر شخص يدعى “كرنبي” يدفع ٥٠ الف ليرة لبنانية مقابل كل عملية شغب.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى