يوم الأسواق الميلادية… أفضل الأمنيات للعام 2018

اليوم في شمع، في قيادة القطاع الغربي لبعثة اليونيفيل بقيادة المظليين الإيطاليين فولغوري، تم تنفيذ نشاط لصالح 16 من التعاونيات الزراعية والجمعيات الحرفية في جنوب لبنان .

وكان الهدف من هذا النشاط الذي حضره نائب رئيس بعثة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان السيد ريزا يرافقه القائد العام للقطاع الغربي الجنرال رودولفو سغانغا، دعم الجمعيات غير الربحية من خلال تأمين سوق للعرض والبيع مما يعزز الروابط بين حفظة السلام التابعين لقوة الأمم المتحدة المؤقتة مع هذا الجزء من المجتمع المدني في جنوب لبنان.

وقد عرضت في العديد من منصات البيع منتجات نموذجية زراعية ومصنوعات يدوية محلية حققت نجاحا كبيرا بين حفظة السلام التابعين لليونيفيل.

ويختتم هذا النشاط عاما مكثفا من العمل الذي يقوم به حفظة السلام في القطاع الغربي من قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان تنفيذا للقرارين 1701 و 2373.

وكقوة لحفظ السلام، تتمثل أولوية قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان في ضمان الاستقرار في المنطقة وحماية السكان ومساعدة الأطراف المعنية على الوفاء بتعهداتها تجاه الحفاظ على وقف إطلاق النار.

ولهذا السبب تحديدا، ينفذ القطاع الغربي، وبالتنسيق الوثيق مع زملائه في القوات المسلحة اللبنانية، ما يزيد على 240 مهمة عملانية يوميا .

وقد تم تدريب أكثر من 630 عنصرا من القوات المسلحة اللبنانية وأمن الدولة خلال عام 2017، مع زملائهم من القطاع الغربي تحت قيادة الجنرال سغانغا، مما زاد من قدراتهم العملانية في قطاعات مهمة مثل تلك المتعلقة بالتوعية في مجال نزع الألغام والذخائر غير المنفجرة ومكافحة الشغب والقتال في المناطق السكنية، والإسعافات الأولية والرعاية الطبية القتالية، التدريب على الأسلوب القتالي العسكري مع مدربين عسكريين إيطاليين، بالإضافة الى إجراءات الشرطة العسكرية ونقاط التفتيش على الطرق.

كما تم تنفيذ العديد من الأنشطة دعما للسكان المحليين. وفي الواقع، تم تنفيذ 62 مشروعا، منها 23 مشروعا لدعم الإدارة المدنية و 21 مشروعا لمعالجة أوجه القصور في البنى التحتية الأساسية في المنطقة و 18 مشروعا في مجال الصحة العامة.

بالإضافة الى العديد من الأنشطة لصالح السكان المحليين12 دورة توعية للوقاية من الأمراض المعدية والاستخدام الصحيح للأ جهزة الصحية، 4 دورات في الدفاع عن النفس والكاراتيه للذكور والإناث على حد سواء ، 2 دورات في اللغة الإيطالية، أيام الحدث لصالح النساء والطلاب والأطفال، أيام المعرض لصالح شركات الحرف المحلية وخارجها 750 أنشطة الرعاية الطبية.

وفي ختام عام مكثف وبداية عام جديد مبشر وأكثر غنى للجميع، يتوجه جميع جنود القطاع الغربي لقوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان، ومن خلال قائد القطاع الغربي رودولفو سغانغا، بأفضل التمنيات باللعام الجديد الى الشعب اللبناني.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى